حذرت وزارة الاقتصاد الوطني، المواطنين من شراء واستهلاك الطحينة الإسرائيلية بعد الاشتباه بوجود بكتيريا "السالمونيلا" فيها.
وأوضحت الوزارة في بيان صدر عنها، اليوم الجمعة، أن طواقمها ستسحب هذا المنتج من الأسواق الفلسطينية حيثما وجد، علاوة على اخضاعه للفحص المخبري، داعية التجار لعدم تسويق هذا المنتج بمختلف أنواعه حفاظا على صحة وسلامة المستهلك تحت طائلة المسؤولية.
وطالبت الوزارة المواطنين باستخدام الطحينة الفلسطينية التي تتميز بالجودة العالية وتلبي الاشتراطات الصحية، وتخضع للفحوصات الدورية، لافتة إلى أن عدد من المنتجات الإسرائيلية اكتشف وجود سالمونيلا فيها العام الماضي، ما يشكل خطرا على صحة وسلامة المواطن.
يشار إلى أن وزارة الصحة الإسرائيلية قررت سحب علب الطحينة من الأسواق الإسرائيلية بعد الاشتباه بوجود بكتيريا "السالمونيلا" فيها.