بعد 4 شهور من قرار اسرائيل باقتطاع اموال الضرائب والمقاصة الفلسطينية ذكرت مصادر مطلعة لشاشة نيوز ان الازمة في طريقها للحل وان اجتماعا فلسطينيا اسرائيليا سيعقد خلال الاسبوع الحالي في مدينة القدس بمشاركة كبار وقادة أجهزة الامن الفلسطينية والاسرائيلية بالاضافة الى رئيس هيئة الشؤون المدنية حسين الشيخ ووزير المالية الفلسطيني شكري بشارة ونظيره الاسرائيلي موشيه كحلون.

وحسب المصادر الخاصة بشاشة نيوز فان بهذا الاجتماع سيتم مناقشة الطلب الفلسطيني الذي قدم للطرف الاسرائيلي الاسبوع الماضي خلال اجتماع عقد في القدس حيث طالب الطرف الفلسطيني في الحصول على عائدات ضرائب النفط والمعابر مباشرة دون تدخل اسرائيلي .

ولفتت المصادر ان هناك احتمالية كبيرة للقبول الاسرائيلي بهذا الطلب حيث تشكل عائدات ضرائب البترول والمعابر ما نسبته 50% من قيمة الضرائب واذا حدث ذلك فان الازمة المالية التي تعاني منها السلطة الفلسطينية ستنتهي قريبا.