أظهرت الخرائط الجوية يوم الجمعة والتحديثات المسائية تحديداً أن البلاد ستكون مع بداية النصف الثاني من الأسبوع الحالي في مرمى الرياح القطبية الشديدة البرودة خلف المنخفض الجوي الذي يؤثر على البلاد خلال الساعات 72 القادمة.

وفي حالة بقيت المعطيات على ما هي عليه فإن أجزاء من المناطق الجبلية العالية قد تتعرض لبعض الزخات الثلجية . وهذا إن دل على شيء فإنما يدل على قوة التبريد القادم الى البلاد في النصف الثاني من الأسبوع القادم وخاصة يوم الثلاثاء.

ويوم الغد السبت ستكون الصورة أكثر وضوحاً الى مدى قوة هذه التيارات الشديدة البرودة . حيث أن المعطيات الحالية لهذه الليلة تشير الى إقتصار الزخات الثلجية والتي قد تاخذ شكل عواصف بردية أو أمطار متجمدة على بعض القمم العالية في الخليل ووسط الضفة في حال توافر هناك هطول ولساعات قليلة بشكل مبدئي.

 

والله تعالى أعلى وأعلم